المشرف العام
التنمية الذاتية
العلامات التي توصل الفرد للنجاح
 
تمت الإضافة بتاريخ : 25/11/2018م
الموافق : 17/03/1440 هـ

العلامات التي توصل الفرد للنجاح

د. ناجي بن إبراهيم العرفج

أ‌- سكينة القلب؛ أي: هدوء البال:

ومعناه عدم الشعور بالذنب، وعدم الشعور بالخوف - وهذا الأخير من أكبر المعوقات لتحقيق النجاح - فالإقدام نحو إنجاز شيء ما، يجب أن يكون الشعار الذي يلازمنا طول حياتنا، وإلا فإن الإخفاقات ستدمر حياتنا، وعلى مبدأ المثل القائل: "خير لك أن تشغل شمعة صغيرة، من أن تمضي جل حياتك تلعن الظلام".

ب‌- تحقيق مستوى عالٍ من الطاقة:

من أبرز سمات الطالب المتفوق الطاقة المتوقدة في ذاته التي تدفعه نحو الإنجاز، وتحدي كل الظروف التي تعترض مسيرة حياته الدراسية، ويأتي دور الأسرة هنا في تدعيم طاقة الفعل لدى الطالب، فما يتوقعه من الابن له دور كبير في دفعه نحو الإنجاز وتحقيق النجاح والتفوق.

ت‌- تحقيق علاقات طيبة مع الناس:

إن إقامة علاقات طيبة مع الآخرين من أساسيات تحقيق الذات لدى الفرد، فالذات لدى الطالب لا تتحقق إلا من خلال تفاعله مع الآخرين الذين هم أيضًا بحاجة لتوكيد ذاتهم، وبالتالي فإن تحقيق الذات عند الطالب إحدى درجات سُلَّم التفوق الدراسي.

ث‌- عدم الاحتياج المادي:

إن جو العطف والحنان والحب داخل الأسرة هو الزاد الفني، والرغيف الساخن الذي يمنح الطالب وكل أفراد الأسرة القوة الذاتية الكفيلة بصنع النجاح والتفوق على الرغم من كل التحديات المادية التي يمكن أن تعوق طريق الأسرة ... نعم فقد قالها علم النفس: "إن كسرة خبز يابس في بيت يسوده الوئام، خير من بيت وافر اللحم يسوده الخصام".

ج‌- وجود أهداف ذات قيمة في حياة الإنسان:

إن تحديد هدف النجاح من قِبَلِ الطالب بحد ذاته نجاح، ويعزو علماء النفس ذلك إلى أن الإنسان بشكل عام يحتاج إلى النجاح؛ لأنه يمنحه الثقة بالنفس والمطالبة بالقبول الاجتماعي.

 

         أضف تعليق