المشرف العام
الداعية الصغير
بعض ثمرات الإخلاص
 
تمت الإضافة بتاريخ : 19/11/2018م
الموافق : 11/03/1440 هـ

بعض ثمرات الإخلاص

1- صحة العبادة لقوله تعالى :{فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا} [الكهف: 110].

2- نصر الأمة لقوله صلى الله عليه وسلم : «إنما ينصر الله هذه الأمة بضعيفها بدعوتهم وصلاتهم وإخلاصهم» (صحيح الترغيب والترهيب ) .

3- العفاف والصيانة من الوقوع في الآثام وخاصة الزنا، قال الله تعالى مبينًا السبب في نجاة يوسف عليه السلام من داعي الإغراء : {كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ} [يوسف: 24] كما هي قراءة ابن كثير(البحر المحيط ) .

4- النجاة من إغواء الشيطان الفاتن المروع الذي يهز الوجدان ويأخذ القلب أسيرًا، قال تعالى ذاكرًا ما كان من أمر إبليس من خروجه من الجنة مدحورًا وإمداد الله له بالعمر الطويل حين أقسم بعزة الله أن يضل البشرية كلهم، ثم أعقب هذا القسم باستثناء يعلم حقيقته علمًا تامًا لم يحاول أن يغيره أو يدلس فيه : {وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ * إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ}[الحجر: 39، 40] .

قال الإمام أبو حيان :

«... واستثناهم إبليس لأنه علم أن تزيينه لا يؤثر فيهم وفيه دليلٌ على جلالة هذا الوصف وأنه أفضل ما اتصف به الطائع»(البحر المحيط ) .

وإنها «سنة الله أن يستخلص لنفسه من يخلص له نفسه وأن يحميه ويرعاه» (الظلال) .

5- صفاء العقيدة، قال تعالى منزهًا نفسه عمّا وصفه به الكفار من أن بينه وبين الجنة نسبًا، وذاكرًا عباده المخلصين وأنهم ينزهونه عن مثل هذا الوصف {سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ * إِلَّا عِبَادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ} [الصافات: 159، 160] (البحر) .

6- اصطفاء الله لعبده المخلص{إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ} .

7- استجابة الدعاء كما في قصة الثلاثة الذين انطبقت عليهم الصخرة فسدت الغار(حديث متفق عليه) .

8- محبة الخلق للمخلص؛ لأن من أحبه الله أحبه أهل السموات وأهل الأرض .

9- الثبات على الدين .

إلى ثمرات كثيرة لا يحصيها عدٌ، فإذا تبين عظيم أمر الإخلاص وأهميته في حياة الإنسان وأعماله وجب على الشاب الطموح أن يكون الإخلاص رائده في حياته حتى يبلغ المراد ويحقق أهدافه .

         أضف تعليق