المشرف العام
الداعية الصغير
هل تعلم ما معنى الحب في الله؟
 
تمت الإضافة بتاريخ : 30/05/2018م
الموافق : 16/09/1439 هـ

هل تعلم ما معنى الحب في الله؟

عن أنس بن مَالِكٍ، أَنَّ رَجُلًا كَانَ عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَمَرَّ بِهِ رَجُلٌ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنِّي لَأُحِبُّ هَذَا، فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَعْلَمْتَهُ؟» قَالَ: لَا، قَالَ: «أَعْلِمْهُ» قَالَ: فَلَحِقَهُ، فَقَالَ: إِنِّي أُحِبُّكَ فِي اللَّهِ، فَقَالَ: أَحَبَّكَ الَّذِي أَحْبَبْتَنِي لَهُ.

يعلمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن على المسلم أن يخبر من يحبه بهذه المشاعر الراقية عندما يكون الحب لله ..

وتعلمنا من الحديث الشريف أن ندعوا لمن أخبرنا عن محبته لنا في الله بأن يحبه الله تعالى كما أحبّنا فيه ..

لكن هل سألت نفسك يوما ما معنى أن أحب شخصا في الله؟

هذا يعني أن أحببت أحدهم لما رأيت من طاعته لله تعالى ومسارعته لتنفيذ أوامره ومراقبته لله تعالى فيما يفعل وحفاظه على الفرائض واجتنابه للمعاصي والمحرمات..

عندما تحب شخصا لأنه يتقرب إلى الله سرا وعلنا ويطيعه فهذا ما نسميه الحب في الله، وهو من أرقى وأدوم أنواع المحبة ومن أفضل الصداقات..

ومن نتائج هذه المحبة أن نحظى بمحبة الله سبحانه وتعالى لنا أولا ..

وأن نستظل بظل عرشه يوم القيامة حيث لا ظل إلا ظل عرش الرحمن يومها ليمنع عن البشر الواقفين حر الشمس الشديد.

فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( إن الله يقول يوم القيامة : أين المتحابون بجلالي ؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظلَّ إلا ظلِّي ) رواه مسلم..

         أضف تعليق