المشرف العام
معلومات
كيف تتخلص من الإدمان الرقمي؟
 
تمت الإضافة بتاريخ : 01/12/2014م
الموافق : 9/02/1436 هـ
fiogf49gjkf0d

كيف تتخلص من الإدمان الرقمي؟

 

هل أنت مدمن على الهواتف الذكية وشاشات اللمس والأجهزة الرقمية الحديثة؟ حان الوقت لتتخلص من كل هذه السموم.. لا شك، بأنك بحاجة للتحقق من البريد الإلكتروني والمكالمات الواردة على هاتفك النقال. ولكن الارتباط المفرط بالرسائل الإلكترونية والنصية، وحتى الألعاب قد يسبب لك أضراراً جسيمة أكثر من أي شيء آخر.

 تقول دراسة جديدة بأن الإفراط في الاعتماد على التكنولوجيا يمكن أن يسبب زيادة في نوبات القلق وتراجعاً في الإبداع وفي الكثير من الأحيان حالات اكتئاب مزمنة.

هذا وأدعت دراسة أخرى أن الدافع للبقاء على الشبكة المعلوماتية كل الوقت يمكن أن يكون أكثر قسرية من الرغبة في تناول المخدرات أو شرب الكحول. وفيما يلي الآثار السلبية لهذا التوجه:

يمكن أن تسبب حملاً معلوماتياً فائضاً للأطفال: الآباء الذين يلجأون إلى اعطاء أطفالهم هواتف ذكية وأجهزة ألعاب إلكترونية ورقمية يرتكبون خطأ كبيراً. فالأطفال يجب أن يكونوا في الهواء الطلق في أوقات الفراغ، وليس في العالم الافتراضي. كما أن الاطفال يتعرضون لكميات كبيرة من المعلومات عبر هذه الأجهزة في وقت قصير الأمر الذي قد يسبب ارتباكا وتباطئا في النمو والتطور.

يمكن أن تقتل العلاقات الشخصية: يقول الخبراء أن التكنولوجيا الحديثة قتلت كل معاني للعلاقات الاجتماعية والعاطفية وحتى الرومانسية. بالرغم من أن هذه التكنولوجيا قد تساعد البعض في التعرف أسرع وأسهل على بعضهم البعض، إلا أن استخدامها بشكل مبالغ به قد يعكس الفائدة ويجعلها أداة للشك. العديد من الزيجات الناجحة تدمرت بسبب هذه التكنولوجيا التي اتاحت للبعض القيام بعلاقات متعددة أو الخيانة.

“اقطع الاتصال بالعالم الافتراضي لإعادة الاتصال بالعالم الواقعي”: اذا كنت مدمنا على التكنولوجيا وترغب في الخروج من هذه الحالة، فهناك الكثير من الانشطة التي يمكن أن تساعدك على قطع الإتصال بالانترنت.  أذهب في إجازة بعيدا عن نقاط الواي فاي والانترنت السريع والشبكات. سافر الى منتجعات سياحية لا توفر هذه الخدمة، قم بالاشتراك في صفوف لتعليم اليوغا أو الرياضة الاسترخائية أو ببساطة ضع جدولا للاتصال بالانترنت بحيث تقطع الاتصال فور العودة من العمل أو بعد الساعة الثامنة مساءا، حتى تتمكن من الجلوس مع عائلتك والاستمتاع بالهدوء بعيدا عن التلوث الرقمي.

لقد تم إدخال عبارة التطهير الرقمي مؤخرا الى  قاموس اكسفورد ومعناها: ” فترة من الوقت يقوم خلال الشخص بالامتناع عن استخدام الأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر، الامر الذي يساعد على الحد من التوتر و التركيز على التفاعل الاجتماعي في العالم المادي.

fiogf49gjkf0d
         أضف تعليق