المشرف العام
القصص
الساحر الذي لم يستطع عمل شيء
 
تمت الإضافة بتاريخ : 01/05/2014م
الموافق : 2/07/1435 هـ
fiogf49gjkf0d

الساحر الذي لم يستطع عمل شيء

 

أ. إبراهيم بدر الخالدي

يحكى أن امرأة أتت ساحراً وطلبت منه أن يصنع لها سحراً يؤثر به على شاب وسيم متدين تريده عريساً لبنتها ، ودفعت إليه مبلغاً كبيراً من المال ، فقبل الساحر وطلب منها أن تعود إليه بعد ثلاثة أيام  ، يكون السحر قد حقق النتيجة المطلوبة ، فعادت بعد ثلاثة أيام ، وفوجئت بأن الساحر يطلب منها أن تعود إليه بعد ثلاثة أيام أخرى ، ثم ثلاثة أيام مرة ثالثة ...

وهكذا حتى سئمت وعود الساحر ، وأيقنت أنه يكذب عليها وأنه لا يستطيع تحقيق رغبتها ، فلما أظهرت له استياءها من مواعيده ، أعاد لها المبلغ الذي أخذه منها ، وأخبرها أنه عاجز عن تحقيق ما طلبت .

 فسألته : لماذا تعجز وأنت الساحر المشهور الذي لا يعجزه شيء ؟

فقال : إن هذا الشاب الذي تريدي أن أصنع له سحراً يميل به قلبه إلى ابنتك لا نستطيع الاقتراب منه أو التأثير عليه ، وقد حاول الشياطين الذين كلفتهم بذلك فعجزوا ، ذلك أنه لا يغفل عن ذكر الله ، فإذا حاولوا الاقتراب منه عند دخوله البي ذكر الله فتراجعوا ، وإذا تناول طعامه ذكر الله، وإذا أوى إلى فراشه ذكر الله ، وإذا خرج من بيته ذكر الله ... وهكذا .

فهو مع الله دائماً ، وهو يحفظه وفي رعايته ، ولا يستطيع الجن الاقتراب منه ، لذلك فهو مؤمَن تأميناً شاملاً ، لذلك ابحثي عن غيره يكون غافلاً عن ذكر الله أو لا يعرف الله أصلاً ، فمثل هذا سهل اصطياده وقياده ، أما ذلك الشاب المتدين وأمثاله فلا .

 

fiogf49gjkf0d
         أضف تعليق