المشرف العام
بحوث ودراسات
القيم الأخلاقية والحضارية في القرآن الكريم
 
تمت الإضافة بتاريخ : 23/04/2013م
الموافق : 13/06/1434 هـ
fiogf49gjkf0d

القيم الأخلاقية والحضارية في القرآن الكريم

سلمان رفعان آل الشريف

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على خير البرية وهادي البشرية محمد صلى الله عليه وسلم، ثم أما بعد،،،،،

فإن القرآن الكريم له أهميته وعظمته ومكانته في هذه الحياة، وتبرز أهميته فيما احتواه من إعجازات وأساليب وتوجيهات في العبادة والأخلاق والتوجيهات الخاصة والعامة في كل ما يهم الفرد والمجتمع، لهذا فإن الاهتمام بالقرآن الكريم دراسته وحفظه يعد المحور الأساسي الذي تستقيم به الأمم والشعوب، القرآن الكريم دقيق في ألفاظه وبلاغة معانيه حيث أنه يعالج جميع القضايا منها الاجتماعية والنفسية والروحية .......، فجميعنا يعلم بأهمية القرآن الكريم في حياة كل فرد مسلم مؤمن بالله عز وجل، لكن هناك أشياء كثيرة نجهلها، فلو نظرنا إلى هذا الكون لوجدناه يسير بانتظام، الشمس تسير بانتظام القمر كذلك والليل، والنهار، لهذا لم نرى يوما من الأيام أن الليل يسبق النهار، ولا الشمس تسبق القمر، والعكس، كلها تسير انتظام بقدرة الخالق جل في علاه، ولو وجدنا حالنا نحن المسلمين لوجدنا الاختلاف الكثير عما يسير عليه الكون، ولو رجعنا إلى كتاب ربنا لوجدنا ما فيه من أسرار تجهلنا وفي المقابل تنفعنا بحول الله وقوته، ففي القرآن الكريم الأخلاق الفاضلة والحضارة المجيدة والحياة السعيدة بإذن الله سبحانه وتعال، يقول ربنا سبحانه وتعالى " ومن أَعرض عن ذكْرِي فَإِنَّ لَه معيشةً ضنكًا ونحشره يوم الْقيامة أَعمى" (طه: 124 ).

فلا قيمة لنا إذا لم يكن خلقنا القرآن الكريم، ولا قيمة لنا إذا لم يكن حضارتنا بالقرآن الكريم، ولا قيمة لنا إذا لم يكن قيمنا بالقرآن الكريم.

من هذا المنطلق فقد عنون الباحث هذا البحث بعنوان(القيم الأخلاقية والحضارية في القرآن الكريم).

 

لتحميل البحث من    هنا

fiogf49gjkf0d
         التعـليـقـات
         أضف تعليق