المشرف العام
أنشطة
استمرار الحملة التوعوية للتعليم الإلكتروني في ملتقى الجسرة للفتيات
 
تمت الإضافة بتاريخ : 25/07/2012م
الموافق : 7/09/1433 هـ

استمرار الحملة التوعوية للتعليم الإلكتروني في ملتقى الجسرة للفتيات

 

نظمت إدارة تكنولوجيا المعلومات بالمجلس الأعلى للتعليم- مؤخراً- محاضرة توعوية عن أهمية التعليم الإلكتروني تحت شعار " جيل الاتصالات والتواصل " وذلك في ملتقى الجسرة للفتيات.

 

تأتي المحاضرة التي شارك فيها جمع غفير من الفتيات من مختلف الأعمار والمراحل التعليمية بالمدارس المستقلة والخاصة في سياق استمرار الحملة التوعوية المتواصلة للتعليم الإلكتروني التي تنظمها إدارة تكنولوجيا المعلومات بالأعلى للتعليم لتعزيز الوعي بأهمية التعليم الإلكتروني وتوضيح مميزاته وأهدافه ومجالاته والفوائد التي تعود على النشء من تطبيقاته المختلفة.

 

تحدث في المحاضرة التوعوية السيد عبدالله البنعلي من إدارة تكنولوجيا المعلومات بالمجلس عن نظام التعليم الإلكتروني مشيراً إلى العدد الكبير من مستخدمي الأنترنت حول العالم الذين وصل عددهم إلى أكثر من مليوني مشترك، لافتاً إلى أن نسبه مستخدمي الانترنت في دولة قطر قد وصلت إلى 80% مما يدل على استخدام التكنولوجيا في جميع جوانب الحياة في قطر ومن قبل كافة الأعمار والأجناس.

 

وقال البنعلي ينبغي على الطلبة عند احتياجهم إلى الاستفسار عن أي معلومة أن يسألوا المعلم والأهل والبحث في الكتب ومحركات البحث في الانترنت مثل محرك البحث العالمي الشهير جوجل - Google - الذي يقوم بمعدل 34000 بحث في الثانية، بينما يبلغ مجموع البحث الذي يقوم به يومياً 4,717,000,000.

 

وأوضح أن الإحصاءات المتعلقة باستخدام التكنولوجيا تشير إلى أن الفئة العمرية للأطفال في سن 7-8 سنوات هم الأكثر استخداماً للتكنولوجيا في الألعاب، أن الفئة العمرية في سن 3-4 سنوات هي الأكثر استخداماً للتكنولوجيا في مشاهدة الفيديو، بينما تستخدم الفئة العمرية في سن 9-10 سنوات التكنولوجيا في المحادثات الفورية، في الوقت الذي تستخدم فيه الفئة العمرية من سن 11-12 سنة التكنولوجيا في التعليم.

 

وعلى صعيد تشجيع وتحفيز المشاركين في المحاضرة، طرح البنعلي أسئلة متنوعة حول أهمية التعليم في التكنولوجيا كما تم توزيع العديد من الهدايا عليهم وحثهم على زيادة الاهتمام بالتعليم التكنولوجي خاصة وأن أغلبية الطلبة يستخدمون التكنولوجيا ولكن في مجالات أخرى غير التعليم

 

وأعرب البنعلي عن أمله في ظل توفر التكنولوجيا أن يكون الطالب قائداً لنفسه ليصل إلى القمة في العلم والتعليم التكنولوجي معاً وبذلك يكون تطوره واضحاً على المستوى العالمي وليس المحلي فقط وان يوظف التكنولوجيا فيما يدعم ويعزز تطوره .

 

وبدورها، عبرت الأستاذة ناهد النعيمي نائبة مديرة ملتقى الجسرة للفتيات عن سعادتها وشكرها لدور المجلس الأعلى للتعليم تطبيق التكنولوجيا في مختلف المجالات خاصة أن هذه الزيارة تعد الأولى من نوعها من قبل المجلس وقالت إن قيام المجلس الأعلى بتنظيم حملات توعوية عن أهمية التعليم الإلكتروني تعد مبادرة فعالة ومفيدة جداً خاصة وأن أغلب الطلبة يشعرون بالتعب من حمل الحقيبة وحان الوقت لكي يستفيدوا من حمل الحقيبة الإلكترونية التي سوف تخفف الكثير من الاعباء عليهم إلى جانب الكم الجيد من المعلومات التي استفادوا منها خلال هذه الحملة مما يساعدهم على تطبيق ما تعلموه عملياً وبشكل يومي.

-------------------------------------

المصدر المجلس العلى للتعليم

fiogf49gjkf0d